اختار البروفسير عبدالله حمدنا الله توديع كرسي عمادة كلية الآداب بعد سنوات من الانجاز والانحياز للأكاديميات، وتم تنصيب البروفسير محمود عبدالرحمن الشيخ خلفاً له.

وتتمنى اسرة الكلية التوفيق لهما.